موضوع مميّز

عندما نصنع من الحلم حقيقة …بإذن الله

الثقة بالنفس ….اساس النجاح
الثقة بالنفس هي أن تتعامل مع الظروف التي تعيشها بكل روية.. بكل شهامة..

أن تعيش حياتك بكل إقدام.. بكل عزم وحزم.. بكل كل إيجابية..

أن تكون صاحب قرارك وليس أحدا آخر‏..‏

أن تجعل النجاح بين عينك.. ومن يعرف النجاح لا يعرف معنى كلمة \”مستحيل\”.

أن تقبل على الحياة بكل إرادة..

أنك تعرف أن الفشل موجود.. والخسارة موجودة.. ولكن لا تفتح لهما الأبواب..

أن تعرف كيف تصل إلى مبتغاك بنفسك..

أن تعرف متى تتكلم.. ولماذا تتكلم.. وكيف تتكلم..

أن تعرف كيف تغير مصطلح \”تواجه الحياة\” بكيف تعيش حياتك..

أن تعرف كيف تنتقد بدون أن تجرح مشاعر الآخرين..

أن تعرف كيف تتعامل مع غيرك..

فأنت واثق بنفسك عندما تبتسم بدل أن تغضب .. تتفاءل بدل أن تتشاءم..

‏ وقدثبت علميا أن الثقة بالنفس تدعم جهاز المناعة فيساعد هذا علي

اجتياز مشاكل الحياة بسهولة

والإحساس بالسعادة بالرغم من كل شيء‏..

ولكي تثق في نفسك يجب أن تثق بنفسك فإن لم تثق في نفسك

فلن تجد من يثق بك. و الثقة بالنفس مفتاح السعادة والنجاح.

دمتم بود

مع حبي

هل هناك حياة في كواكب اخرى !!؟؟

2

المتأمل في كتاب الله الكريم المتدبر لمعانيه والمتأمل في كلماته والناظر في خلق الكون بكل مافيه تحقيقا لقوله تعالى ( ويتفكرون في خلق السموات والارض) وقوله تعالى ( قل انظروا ماذا في السموات والارض ) وايات اخرى تدعونا بل تدفعنا الى افاق جديدة في النظر في عوالم اخرى لم يصل اليها العلم الحديث رغم تقدمه ورغم وجود بعض الدلائل على ذلك .

صورة لكوكب المريخ بالوانه الطبيعية

11

ولعل من افضل ن تحدث عن ذلك الأستاذ محمد الغمراوي ـ رحمه الله ـ في كتابه: “الإسلام وعصر العلم” واود أن أنبه سلفا إلى الربط الموفق الذي قام به هذا الباحث بين آية الشورى التي نحن بصددها وآية أخرى نزلت بعدها في سورة النحل في بنفسه الموضوع.

يقول الأستاذ محمد الغمراوي:”هل هناك خارج الأرض حياة؟.. ذلك المثل هو قوله تعالى في سورة الشورى: “ومن آياته خلق السموات والأرض وما بث فيهما من دابة 1″ أوله المفسرون على أن معنى (فيهما” أي في مجموعهما، إذ هم لا يعرفون دواب إلا في هذه الأرض، وفاتهم أن يتذكروا أن هناك ست أرضين أخرى أخبرهم الله بها في السبع المذكورة في آية آخر سورة الطلاق: “الله الذي خلق سبع سموات ومن الأرض مثلهن يتنزل الأمر بينهن لتعلموا أن الله على كل شيء قدير وأن الله قد أحاط بكل شيء علما؟1 (الطلاق/1).

1

فيمكن إذن أن يكون في بعضها حياة ودواب وتصدق آية الشورى إذن على الطرفين كليهما المتحدث عنهما.لكن علم الله سبحانه وتعالى أن إحتمال أن يكون في السماء حياة ودواب سيكشف عنه العلم في عصرآت، وسيلهج به الناس ما يلهجون الآن، بحياة في بعض الكواكب يظنونها أرقي في العلم حتى من الحياة على الأرض في عصر العلم هذا، فأنزل الله تعالى في سورة النحل: وسورة النحل نزل بها الوحي بعد الشورى- ما حقه أن يذهب بتأويل المفسرين الذي يقف بمعنى آيات الله عند حد ما يعلمون، لا عند ما تحتوي الآية من معنى، ولو كان أنبأ بما لا يعرف الإنسان، ففصل الله سبحانه في آية النحل ما أجمل في آية الشورى وذلك في قوله تعالى: “ولله يسجد ما في السموات وما في الأرض من دابة والملائكة) ” (النحل/49) فهنا ذكر الإسم الموصول “ما”) مرتين لا مرة واحدة كما في آية الشورى مرة متعلقة بالسماء ومرة متعلقة بالأرض، ليذهب سبحانه بكل شك في أن قوله “من دابة” بيان لما في السماء ولما في الأرض، ويكون ذكر الملائكة بعد ذلك فيمن يسجد مانعا تأويل دواب السماء بالملائكة عند من لا يدركون أن الملائكة لا يليق بهم أن يعبر عنهم بالدواب فالآية الكريمة إذن تنبيء البشرية بما تجهله إلى الآن وإن حدثت به نفسها في عصر الفضاء.

فمهما يكشف العلم في عصر الفضاء من حياة في الكواكب فهو إنما يحقق معجزة علمية للقرآن تتجدد بها الحجة، وتزداد الأدلة بها دليلأ على أن القرآن من عند الله، فلا يحتاج العالم إلى الإيمان بالقرآن بعد توفيق الله إلا إلى نفر من المسلمين يحسنون عرض معنى مثل هذه الآيات القرآنية على العلماء والمثقفين في أقطار المسلمين وغير المسلمين ”

وفي النهاية فإن مجمل القول هو أن هناك شواهد في هذا الكون الواسع تدل على وجود كواكب أخرى لها نفس حجم الأرض و تركيب الأرض، وربما مناخ الأرض، وحول هذه الكواكب شموس كشمسنا، وقد تكبرها بملايين المرات، وقد يختلف عدد هذه الكواكب حول هذه الشموس وموقعها عن تلك الكواكب، وكل هذا يدل على سعة هذا الكون وعظمته، ويدعونا إلى أن نفكر بعمق في إحتمال الحياة على بعض هذه الكواكب، وقد لا تكون حياة كحياتنا على الأرض، وإنما أنواع أخرى من الحياة يعلمها الله عز وجل، وهذا هو الأقرب إلى الصواب، وكل متعمق أو متدبر للايات الكريمة في خلق السموات والأرض لا بد أن يصل بعد تفكير عميق إلى التسليم بعظم هذا الكون الذي خلقه الله سبحانه وتعالى، وسعة هذا الخلق ونقف جميعا أما الآية الكريمة: {لخلق السموات والأرض أكبر من خلق الناس ولكن أكثر الناس لا يعلمون}. وختاماً فإن من ينظر بعمق في مسأله الحياة على الكواكب الأخرى يحس بعظمة هذا الكون، وسعة السموات والأرض وما بث الله فيهما من دابه وإن كل ذلك يسبح بحمد الله وأنهم كلهم عبيد الله أحصاهم وعدهم عدا. وإنهم كلهم يأتي يوم القيامة فردا فردا وكما تعمقنا في هذه المسأله شعرنا بضعفنا وقلة حيلتنا، وإن فوق كل ذي علم عليم، ولكن يبقى الشعور الذي توارثه الكثير من العلمائ بأننا لسنا وحدنا في هذا الكون، وأن هناك مخلوقات أخرى منتشرة في كواكب أخرى في مجرتنا أو المجرات التي تليها، لكن هذه الحياة المحتملة على الكواكب الأخرى لا يستطيع أحد أن يحكم بكنهها ولا مكوناتها أو طبيعة المخلوقات عليها، لكننا قطعا نتفق أننا لسنا وحدنا في هذا الكون. خاصة وأن الله سبحانه وتعالى لم يذكر الملائكة في السموات وإنما ذكر معهم كلمة دقيقة تلفت نظر العلماء والمفكرين إلى سعة هذا الكون وما فيه وهي:{ومابث فيهما من دابة } إن هناك شواهد تؤكد الحقيقة التي أخذنا ندور حولها ونفكر فيها بعمق وهي طبيعة الحياة على الكواكب الأخرى في هذا العالم

اطلاق حملة شتاء دافيء للعام الثاني


قال الرسول صلى الله عليه وسلم
(( المسلم أخو المسلم لايظلمه ولايسلمه من كان في حاجة أخيه كان الله في حاجته ))

من الناس من يعيش لنفسه فيعيش وحيدا ويموت وحيدا

ومن الناس من يعيش لغيرهه فيعيش كبيرا ويموت كبيرا .

ما اروع ان تكون مفتاحا للخير مغلاقا للشر ينفع الله على يديك العالمين

لقد وصف الله الله جل وعلا نبيه عيسى عليه السلام بقوله تعالي: ( وجعلني مباركا اينما كنت ) .

مساعدة الاخرين
ترسم الابتسامة في قلوبهم ،
تمسح بقايا دموعهم.
مساعدة الاخرين
تبين ان ” المسلم للمسلم كالبنيان “

والثواب من الله وحدة سوف يسخر لة من يساعدة في وقت هوه احوج للمساعدة ومن حيث لايعلم.
فقط اخلاص النية في المساعدة كفيل امام رب العالمين.

قال صلى الله علية وسلم
((ومن فرج عن مسلم كربة فرج الله عنه كربة من كرب يوم القيامه ومن ستر مسلما ستره الله يوم القيامه ))

اضغط على الرابط لتحميل خطة الحملة
خطة حملة شتاء دافيء 1434
بعون الله تعالئ
وانطلاقا من النجاح الذي حققته الحملة العام الماضي
ستبدأ استعدادات حملة “شتاء دافيء 1434 “

لجمع ملابس وبطانيات واجهزة تدفئة وكل مايمكن إن يجعل من الشتاء القادم دفء على أجساد الفقراء والمحتاجين…ابتغاء وجه الله تعالئ وذلك لتقديم المساعدة للمحتاجين من الفقراء والمساكين في المملكة ودول الخليج

’’’من يريد الاشتراك في كل مدن المملكة العربية السعودية ودول الخليج التواصل عبر البريد الالكتروني dralzahrani@hotmail.com.
بإرسال رسالة بعنوان “شتاء دافئ”
أو إرسال رسالة “شتاء دافيء”الى الرقم
00966558669948
وكذلك من لدية الرغبة في تمثيل الحملة والمساعدة في توزيع المساعدات بعد انتهاء الحملة
إرسال رسالة “ممثل شتاء دافيء”الى نفس الرقم وسيتم الاتصال والتنسيق بإذن الله

أخوكم
الكابتن الطيار الدكتور
عبدالله الزهرإني
مؤسس ورئيس حملة (شتاء دافيء)

قفزة فيليكس.حقيقة ام كذب

عندما يفكر الانسان في ما حوله من عجائب هذا الكون ..يقف حائرا عقله وفكره في دقة صنعته وتكوينه بهذه الطريقة .
نحن كمسلمين نؤمن ونجزم بأن الله هو من احكم خلقه (صنع الله الذي أتقن كل شيء)
الا ان الغرب لهم معتقداتهم المتنوعه حول هذا الكون ولكن كل من له عقل يفكر به فهو مؤمن بوجود مدبر ومتقن لكل هذا .
فعندما نرى هذا الفضاء الواسع الذي يحيط بالارض يحلم الكثيرون باكتشافه ورؤيو ما فيه ونرى ذلك في الافلام التي يعمونها وكذلك الخيال العلمي الذي نراه من وقت لاخر كل ذلك في سبيل الوصول اكتشاف ابعد ما يمكن ان تراه العين البشرية وهي على سطح الارض .
ولو قرأنا التاريخ لوجدنا كثيرا من المسلمين الذين اكتشفوا كثيرا من الالات والمعدات التي نستطيع ان نرى بها بعيدا في هذا الفضاء بأبعد مما تراه اعينهم المجردة. ثم قاموا بتأليف الكتب العلمية والمذكرات … فأخذها الغرب وطوروها ثم ابدعوا في كثيرا من اختراعاتهم الجديدة . اما نحن العرب فقد اكتفينا بتاريخ لم يقدمنا الى علم ولم يدعمنا بمستقبل ابداعي مشرق . فقد اشرقت على الغرب الشمس التي غربت عنا .
ثم نأتي الى ابعد من ذلك كله فنرى ان لدينا من القوة المعلوماتية والعلمية ما هو موجود اصلا لدينا الا اننا غفلنا عنه واهملناه فلم نستفد منه مع علمنا ويقيننا كمسلمين انه يحوي كل ذلك ويحوي كما هائلا من البحوث العلمية بل ويحوي ايضا على نتائج فقط تحتاج الى عمل الخطة والتجربة فيتحقق المفهوم ونبني مستقبلا لامة ضاع علمها وضاع ماضيها مع اهمالنا وكسلنا .
لهذا ومواكبة للحدث الهام الذي تابعه العالم اجمع وهو غزو الرجل النمساوي فيليكس للفضاء والقفز حسب زعمهم من مسافة 127 الف قدم او 34 كم فوق سطح الارض لايضاح بعض الامور والتي اتمنى ان تصل الى عقولكم والى قلوبكم وكذلك طرح بعض الاسئلة التي ايضا ارغب من نظم لهذا الحدث الاجابة ان استطاعوا الاجابة عليها .

الارتفاعات الجوية :

قبل ذلك قد يعتقد البعض انني اخالف ما قاموا به او انني احاول ان اكذبهم في ذلك . لا ليس هذا هو المقصود بل ما قصدته هو ايضاح بعض الحقائق التي قد تغيب عن البعض وكذلك بعض الامور التي قد تخفى عليهم ايضا فمهما بلغ الانسان من علم فهو يجهل بعض الاشياء ومن يدعي كل العلم فليس لديه علم.
دعونا نبدأ بالاعلام اليست حالة غريبة ان تكرس قناة عربية جهدها في نقل الحدث لمدة ساعتين ونصف دون ان يكون هناك فقرات اعلانية ؟ اليس غريبا ان يبادر الاعلام العربي بالتغطية المباشرة دون ان يكون هناك مردود مالي من هذه التغطية بل وقد لا تكون التغطية بالمجان فلربما دفعت هذه القناة مبالغ ضخمة للتغطية …!!!
لماذا لا نرى هذا الحماس وهذا الامر عندما يكون هناك حدث عربي او اسلامي بل يتطلب النقل المباشر ولمدة قد لا تتعدى الساعة مبالغ مالية ضخمة وواسطات والكثير من الامور الاخرى المملة .؟؟ لماذا وهذا الحدث قد لا يهم كثيرا من مشاهدي القناة او الاعلام العربي .
مجرد سؤال ارغب في الاجابة عليه من قناة الام بي سي اكشن؟
عودا الى الحدث الرئيسي كما يسمونه اجد هناك امور يجب ان يتم عرضها لتتضح بعض النقاط ويكون هناك شفافية تامة في طرح هذا الموضوع :
اولا : كما يعلم الجميع بان فيليكس قام بعدد من التجارب او القفزات الاختبارية قبل الحدث الاكبر ..وذلك حسب ما ذكرته ريد بول في قناتها على اليوتيوب . ومما اثار الدهشة والاستغراب هو ان كل اللقطات التي ظهرت في يوم الحدث الاكبر والذي كان يتم نقله مباشرة هي نفسها التي حدثت في قفزته من ارتفاع 97 الف قدم . كيف ذلك ؟؟؟؟؟؟
حيث بامكاني اثبات ذلك من خلال اللقطات المصورة في اليوتيوب والتي حدثت قبل موعد القفزة الكبرى بوقت طويل.
ثانيا : اثناء صعود المنطاد والكبسولة الى الارتفاع المطلوب كنا نشاهد الكاميرات عالية الدقه وهي تبين ادق التفاصيل فلماذا عند السقوط لم يتم استخدام نفس الكاميران وانما فقط كنا نشاهد الكاميرا الحرارية .
ثالثا: كان هناك عدد من الكاميران مركبة على البدلة الفضائية فاين اللقطات التي لم تظهر الا بعد انتها الحدث والتي هي نفسها التي التقطت اثناء القفزات التجريبية .
رابعا : لنفترض اننا بسيارة تمشي بسرعه 120كم بالساعه وقام الراكب باخراج يده من النافذه مالذي قد يحصل ليده ونحن نمشي على سطح الارض . لكم ان تقارنوا ذلك بما حصل مع فيليكس عندما فقد السيطرة حسب زعمهم وهو بسرعه تتعدى سرعة الصوت والتي بعدها استطاع ان يقف على قدميه وان يلوح بيديه بعد الهبوط .؟؟؟


خامسا : اذا كانت سرعة الرياح تزداد كلما ارتفعنا الى اعلى وهي توثر على الطائرة ولكم ان تتخيلوا حجمها وثقلها مقارنة بحجم ووزن فيليكس فبعملية رياضية بسيطه وبحساب دقيق نجد ان قيليكس يجب ا ن لا يهبط قريبا من المكان الذي صعد منه لانه سيكون بارتفاع 127 الف قدم عن سطح الارض وياتي تاكيد ذلك بفتح المظلة لياخذ 6 دقائق من الوقت للهبوط مما يجعل عامل الرياح اكثر فعالية لنقله الى مكان ابعد بكثير .
سادسا : عند حصول فقدان التحكم ودورانه حول نفسه حسب ما ذكره المراقبون الم يكن منطقيا تواجد فريق طبي بانتظاره ليروا مدى خطورة الوضع او يكون لديه القدرة على الوقوف والتليوح بيديه بان كل شيء على مايرام .

سابعا : حسب النظريات الفيزيائية بانه كلما ارتفعنا عن سطح الارض تقل درجة الحرارة ونحن دون مستوى 50 الف قدم فكيف يكون هناك زيادة في درجة الحرارة من 60 درجة مئوية تحت الصفر الى ما يقارب 20 درجة مئوية تحت الصفر عند الوصول الى 127 الف قدم .

معادلة وصورة تبين تغير درجة حرارة الجو مع الارتفاع :

T- temperature equation

Where:
T = temperature we want to find
T1 = starting temperature of the atmospheric region or layer
a = the rate of temperature change in the given region – the slope of our line
h = altitude (height)
h1 = base height of the atmospheric region or layer

*****************************************
Average temperature: 15 degrees Celsius.
Average pressure at sea level: 1,013.25 hectoPascals.
Average temperature drop per 100 m of altitude: 0.65 degrees.

That is valid all the way up to the tropopause, the top of the troposhere where temperature sinks with altitude. Above that, in the stratosphere, the temperature remains much the same.

Our weather is very much based on the difference of temperature with altitude.

Dry air temperatue drops with about 1 degrees C per 100 meter and saturated moist air, at about 0.5 degrees C per 100 meter.

هذه بعض الامور التي تثير الجدل غير الامور الصغيرة الاخرى والتي قد نتطرق لها لاحقا باذن الله
عندما نشاهد الاحداث فانه ينتابنا الشك في مدى صدق عرض المعلومات ومدى امكانية حدوث ذلك حقيقة فكل شخص له الحق في طرح التساؤلات وطرح الفرضيات التي على اساسها يقوم العلم .
والانتقاد ليس من سبيل الاستهزاء او خلافه وانما بسبب ان لدينا عقول تفكر وتبدع ايضا .
وقتها نعرف تماما :
( عندما نرتفع للاعلى نعي تماما كم نحن كبار باستخدام عقولنا التي وهبنا الله اياها وانه فضلنا على كثير ممن خلق وذلك بمخاطبته لنا “أفلا يتفكرون”) الكابتن د.عبدالله الزهراني
*********
محبكم
الكابتن الطيار د.عبدالله الزهراني

تم نشر هذا الموضوع في تصنيف غير مصنف بتاريخ بواسطة .

نبذة تعريفية عن الوكالة الاسلامية للبحث العلمي

الوكالة الإسلامية للبحث العلمي
مؤسسة تطوعية غير ربحية لا ترتبط بأي جهة حكومية لها رؤيتها وأهدافها الخاصة أنشئت لخدمة الدين الإسلامي من خلال مجال البحث العلمي في المصدرين المقدسين القرآن الكريم و صحيح السنة …

الرؤية : إحياء الحضارة الإسلامية بمنهجية علمية

المهمة : استخدام طاقات الشباب في الوصول الى اكتشافات علوم حديثة جديدة باستخدام البحث في القرآن الكريم والسنة النبوية .

الرسالة : التأكيد على أن الإسلام هو طريق التقدم العلمي إيمانا بالله تعالى وبمعجزاته في القرآن والسنة .

أهداف الوكالة :
– الدعوة إلى الله سبحانه وتعالى وإفراده بالعبادة من خلال التركيز على الاكتشافات والمعجزات التي تظهر أثناء البحوث العلمية و نشرها .
– دعم البحث العلمي الجديد باستخدام معاني القران الكريم والسنة النبوية و منافسة الغرب في مجالات العلوم المختلفة.
– ايجاد آلية جديدة لمقارنة ما تم اكتشافه حديثاً بالقران الكريم والسنة النبوية متمثلا في إنتاج الأفلام الوثائقية وتأليف الكتب العلمية الخاصة بذلك.
– تأليف الكتب العلمية الجديدة باستخدام ألفاظ القران الكريم والسنة المطهرة. كطريقة جديدة لترسيخ مفاهيم القران والسنة للجيل الجديد من الشباب.
– تبني الأفكار والمقترحات المقدمة من الباحثين في شتى المجالات وتوفير المعلومات الدقيقة لمساعدتهم على إتمام بحوثهم ودعمهم ماديا ومعنويا.

المؤسس والرئيس :
الكابتن الطيار عبدالله الزهراني

العنوان الحالي :
المملكة العربية السعودية – الرياض
شارع الستين -الرمز البريدي ١١٤١٧ ص . ب ٢٧١٠٣
تلفون : ٠٠٩٦٦١٢٩٢٢٣٣٣ تحويلة ١٤٨
فاكس : ٠٠٩٦٦١٢٩١٢٤٢٩
جوال رسائل نصية فقط : 00966558669948
Islamicasr@gmail.com

فروع الوكالة :
سيكون للوكالة عدة فروع مختلفة باختلاف مجالات العلوم والتي قد يزيد عددها بازدياد المنظمين للوكالة من الباحثين والباحثات ومن هذه الفروع :

 فرع الوكالة للبحوث الطبية
 فرع الوكالة للبحوث الفيزيائية
 فرع الوكالة لبحوث الطيران والفضاء
 فرع الوكالة لبحوث الجيولوجيا
 فرع الوكالة لبحوث البحار
 فرع الوكالة لبحوث الطاقة
 فرع الوكالة لبحوث الاقتصاد
 فرع الوكالة لتطوير وتنمية الذات

وحيث أن الوكالة حديثة التأسيس فإننا نسعى إلى إيجاد الكفاءات والمهتمين بالبحث العلمي ليكونوا النواة الأساسية للوكالة حيث سيكون عملهم تطوعيا كون الوكالة جهة تطوعية غير ربحية
فعلى كل من يجد في نفسه القدرة على الالتزام بأنظمة وتعليمات الوكالة إرسال السيرة الذاتية كاملة إلى بريد الوكالة الرسمي islamicasr@gmail.com مع تحديد نوع النشاط المرغوب .
وبعد اكتمال خمسة فروع في الوكالة بأعضائها. سيتم إصدار الكتيب الأول والذي سيحوي على كل أنظمة وتعليمات الوكالة والبدء في العمل الفعلي بإذن الله .

لهذا فإننا نهيب بكل المهتمين في مجالات البحوث العلمية بالانضمام للوكالة دعما ومساندة للإسلام ومساهمة في رفع راية الإسلام. وإعادة للحضارة الإسلامية السابقة والتي بلغت قمتها حين كان الغرب متخبط في ظلمات الجهل .

قمل بتحميل الملف بصيغة بي دي اف PDF ضغط هنا

تأسيس الوكالة الاسلامية للبحث العلمي

الوكالة الاسلامية للبحث العلمي
بسم الله الرحمن الرحيم
في هذا الليلة. ليلة الثلاثون من شهر رمضان المبارك لعام ١٤٣٣ هجرية
في خضم احداث الحياة الغامرة وبين صفحات صخب الحياة الشديد وبين جنبات كتاب الدنيا القديم يقف الانسان حائرا بين ما يراه وبين ما رآه  حائرا بين عقول قضت وانتهت وعقول غربية تسعى للكثير وتطمع بالمزيد. وبين عقول عربية همها ان ترتاح من كل ما بدات به هذه المقاله.
ابدع علماء مسلمين فاخترعوا وابتكروا وأنتجوا كثيرا مما نستخدمه الان في حياتنا اليومية. او ساهموا في ذلك بطريقة او اخرى ……. ولكن  :
اين عقولنا الحاضرة ؟
اين عقولنا المبدعة ؟
اين قدراتنا ؟
اين أفكارنا ؟

اين كثيرا مما أوجدوه قبلنا !!!

ان الناظر في مانعيشه اليوم ليجد بان الانسان يستطيع فعل الكثير والكثير مما لا يصدقه العقل

فان كان العقل البشري بهذه القدرة نظرا للتطور الذي نشاهده من عام الى عام ومن قرن الى قرن فإننا نثق باننا نستطيع أيضاً ان نصل الى ما وصل اليه الغرب  وان نوجد لأنفسنا عالما نعيش به يدعونا الى ان نعقد العزم وان نكون يد واحده وعقل واحد ثم ننطلق الى مجالات العلوم المتنوعة

اننا نفتقر الى عقول تحقق لنفسها الاستقلالية للوصول الى القمة اننا نفتقر الى ان ننطلق الى علوم الحياة بما نملكه من كنز عظيم منذ اربعة عشر قرنا

اننا من الممكن ان نقود العالم علميا واجتماعيا وثقافيا بمعجزات العلم الموجودة لدينا فنحن نملك المفاتيح. ونحن نملك الأدلة ونحن نملك الطريق ونحن نملك قدرة الوصول ونحن نملك اختصار المسافات ونحن نملك التحليل ونحن نملك علوم الماضي والحاضر والمستقبل

ليست مبالغة ولكنها حقيقة غفلنا  عنها واغفلها علمائنا. نستطيع البحث في القران الكريم والسنة النبوية فنخترع ونكتشف ونسجل تقدمنا العلمي بكل ثقة وبكل ادلتنا المحسوسة

فأين نحن من ذلك كله … كل همنا. ان ننتظر الغرب يكتشف ثم نصيح. انه موجود عندنا منذ اربعة عشر قرنا !!!!  اين نحن قبل ان يكتشفوه اين نحن من التدبر للقران اين نحن من ان ننشيء وكالة  اسلامية للبحث العلمي

والله ثم والله. ان هذا القران الكريم وسنة النبي الكريم صلى الله عليه وسلم. هما طريقنا للتقدم والرفعة والعلو في هذا العالم

لماذا ننتظرهم يكتشفوا ويسجلوا تقدمهم العلمي ونحن فقط نحاجًّهم بانه عندنا …. لماذا لا نبادر بالاكتشاف ثم نرغمهم على تصديقنا ان أرادوا ان يتأكدوا بأنفسهم  بان يوفروا علينا عناء التعب والمصاريف

أيها المسلمون العقلاء. اصحاب العقول المتدبره في كلام الله
أيها العلماء والدعاة والمفكرين
لقد ان أوان الانطلاقة وأوان الابداع الاسلامي بنعيد للإسلام حضارته وتقدمه وازدهاره.

ومن هنا اعلن انني أسست ( الوكالة الاسلامية للبحث العلمي) عبر الفيس بوك وعبر التويتر. وقريبا سيكون لها موقعا إلكترونيا خاصا  ثم مقر دائم في المملكة العربية السعودية او اي دولة تتبرع بمقر لها

مهمتها هو البحث في القران الكريم والسنة النبوية عن اكتشافات حديثة وتسجيلها باسم الاسلام واثباتها للعالم. وليس إثبات حقائق ما توصل اليه الغرب

سنقوم باكتشافات علمية في شتى العلوم لنُعيد للإسلام قوته العلمية ومكانته في إبداع العلوم

مؤسس الوكالة الاسلامية للبحث العلمي
Islamic Agency for Scientific Research
الكابتن الطيار عبدالله الزهراني  Dralzahrani@doctorsway.net
البريد الرسمي للوكالة islamicasr@gmail.com

نَاصِيَةٍ كَاذِبَةٍ خَاطِئَةٍ- اعجاز القران الكريم العلمي


شكل يوضح الفص الأمامي للدماغ الذي ذكره الله في القرآن الكريم بالناصية

وصف القرآن الناصية بأنها كاذبة خاطئة كما قال تعالى: ﴿نَاصِيَةٍ كَاذِبَةٍ خَاطِئَةٍ(16)﴾ (العلق:16).

والناصية لا تنطق فكيف يسند إليها الكذب ؟ ولا تجترح الخطايا فكيف تسند إليها الخطيئة؟

يقول الشيخ عبدالمجيد الزنداني لقد أزال البروفيسور محمد يوسف سكر عني هذه الحيرةعندما كان يحدثني عن وظائف المخ فقال: إن وظيفة الجزء من المخ الذي يقع في ناصية الإنسان هي توجيه سلوك الإنسان فقلت له: وجدتها !

قال: ماذا وجدت ؟

قلت: وجدت تفسير قوله تعالى: ﴿ نَاصِيَةٍ كَاذِبَةٍ خَاطِئَةٍ﴾

فقال: دعني أراجع كتبي ومراجعي.

وبعد مراجعته لتلك الكتب والمراجع، أكد الأمر وقال: إن الإنسان إذا أراد أن يكذب فإن القرار يتخذ في الفص الجبهي للمخ الذي هو جبهة الإنسان وناصيته، وإذا أراد الخطيئة فإن القرار كذلك يتخذ في الناصية.

ثم عرضت الموضوع على عددٍ من العلماء المتخصصين، منهم البرفسور كيث إل مور الذي أكد أن الناصية هي المسئولة عن المقايسات العليا وتوجيه سلوك الإنسان، وما الجوارح إلا جنود تنفذ هذه القرارات التي تتخذ في الناصية؛ لذلك فالقانون في بعض الولايات الأمريكية يجعل عقوبة كبار المجرمين الذي يرهقون أجهزة الشرطة هي استئصال الجزء الأمامي من المخ (الناصية)، (لأنه مركز القيادة والتوجيه) ليصبح المجرم بعد ذلك كطفلٍ وديع يستقبل الأوامر من أي شخص.

وبدراسة التركيب التشريحي لمنطقة أعلى الجبهة وجد أنها تتكون من أحد عظام الجمجمة المسمى العظم الجبهي، ويقوم هذا العظم بحماية أحد فصوص المخ والمسمى الفص الأمامي أو الفص الجبهي، وهو يحتوي على عدة مراكز عصبية تختلف فيما بينها من حيث الموقع والوظيفة.

وتمثل القشرة الأمامية الجبهية الجزء الأكبر من الفص الجبهي للمخ، وترتبط وظيفة القشرة الأمامية الجبهية بتكوين شخصية الفرد، وتعتبر مركزاً علوياً من مراكز التركيز والتفكير والذاكرة، وتؤدي دوراً منتظماً لعمق إحساس الفرد بالمشاعر، ولها تأثير في تحديد المبادأة والتمييز.

وتقع القشرة مباشرة خلف الجبهة أي أنها تختفي في عمق الناصية، وبذلك تكون القشرة الأمامية الجبهية هي الموجه لبعض تصرفات الإنسان التي تنم عن شخصيته مثل الصدق والكذب والصواب والخطأ… الخ، وهي التي تميز بين هذه الصفات وبعضها البعض وهي التي تحث الإنسان على المبادأة سواءً بالخير أو بالشر.


صورة للبروفسور كيث ال مور عالم الأجنة الكندي
ويضيف الشيخ الزنداني بقوله وعندما قدم البرفسور كيث إل مور البحث المشترك بيني وبينه حول الإعجاز العلمي في الناصية، في مؤتمر دولي عقد في القاهرة، لم يكتف بالحديث عن وظيفة الفص الجبهي في المخ (الناصية)عند الإنسان، بل تطرق إلى بيان وظيفة الناصية في مخاخ الحيوانات المختلفة، وقدم صورا للفصوص الجبهية في عدد من الحيوانات قائلاً: إن دراسة التشريح المقارن لمخاخ الإنسان والحيوان تدل على تشابه في وظيفة الناصية، فالناصية هي مركز القيادة والتوجيه عند الإنسان وكذلك عند كل الحيوانات ذوات المخ، فلفت قوله ذلك انتباهي إلى قوله تعالى: ﴿… مَا مِنْ دَابَّةٍ إِلَّا هُوَ آخِذٌ بِنَاصِيَتِهَا إِنَّ رَبِّي عَلَى صِرَاطٍ مُسْتَقِيمٍ(56)﴾ (هود:56) وتذكرت أيضاً بعض أحاديث النبي صلى الله عليه وسلم في الناصية كقوله: (اللَّهُمَّ إِنِّي عَبْدُكَ وَابْنُ عَبْدِكَ وَابْنُ أَمَتِكَ نَاصِيَتِي بِيَدِكَ…)

وكقوله: (أَعُوذُ بِكَ مِنْ شَرِّ كُلِّ شَيْءٍ أَنْتَ آخِذٌ بِنَاصِيَتِهِ)

وكقوله: (الْخَيْلُ معقود فِي نَوَاصِيهَا الْخَيْرُ إِلَى يَوْمِ الْقِيَامَةِ)

فإذا جمعنا معاني هذه النصوص نستنتج أن الناصية هي مركز القيادة والتوجيه لسلوك الإنسان، وكذا سلوك الحيوان.

المعاني اللغوية للآية وأقوال المفسرين:

قال تعالى﴿كَلَّا لَئِنْ لَمْ يَنْتَهِ لَنَسْفَعَ بِالنَّاصِيَةِ(15)نَاصِيَةٍ كَاذِبَةٍ خَاطِئَةٍ(16)﴾(العلق:15-16).

السفع: هو القبض والجذب، وقيل هو مأخوذ من سفع النار، والشمس إذا غيرت وجهه إلى السواد.

الناصية: هي مقدم الرأس.

أقوال المفسرين: ذهب جمهور المفسرين إلى تأويل الآية بأن وصف الناصية بالكذب والخطيئة ليس وصفاً لها بل هو وصف لصاحبها، وأمرها الباقون كما هي بدون تأويل مثل الحافظ ابن كثير.

ويتضح من أقوال المفسرين رحمهم الله عدم علمهم بأن الناصية هي مركز اتخاذ القرار بالكذب أو الخطيئة، فحملهم ذلك على تأويلها بعيداً عن ظاهر النص، فالنص يصفها بالكذب والخطيئة، وهم أولوا وصفها بذلك، فجعلوه وصفاً لصاحبها، فأولوا الصفة والموصوف في قوله تعالى: ﴿ نَاصِيَةٍ كَاذِبَةٍ خَاطِئَةٍ ﴾ كما لو كانت مضافاً ومضاف إليه، والفرق واضح في اللغة بين الصفة والموصوف والمضاف والمضاف إليه.

وأمرّ آخرون من المفسرين الآية كما هي، دون أن يقحموا أنفسهم فيما لا تطيقه معارفهم وعلومهم في ذلك الزمان.

أوجه الإعجاز العلمي:

* يقول البرفسور كيث إل مور مستدلاً على هذه المعجزة العلمية: إن المعلومات التي نعرفها عن وظيفة المخ لم تذكر طوال التاريخ، ولا نجد في كتب الطب عنها شيئاً، فلو جئنا بكتب الطب كلها في عهد النبي صلى الله عليه وسلم وبعده بقرون لن نجد ذكراً لوظيفة الفص الجبهي الأمامي (الناصية) ولن نجد له بياناً، ولم يأت الحديث عنه إلا في هذا الكتاب (القرآن الكريم)، مما يدل على أن هذا من علم الله جل وعلا الذي أحاط بكل شئ علماً، ويشهد بأن محمداً رسول الله.

• ولقد كانت بداية معرفة الناس بوظيفة الفص الأمامي الجبهي في عام 1842م، حين أصيب أحد عمال السكك الحديد في أمريكا بقضيب اخترق جبهته، فأثر ذلك في سلوكه ولم يضر بقية وظائف الجسم، فبدأت معرفة الأطباء بوظيفة الفص الجبهي للمخ، وعلاقته بسلوك الإنسان.

• وكان الأطباء يعتقدون قبل ذلك أن هذا الجزء من المخ الإنساني منطقة صامته لا وظيفة لها. فمن أعلم محمد صلى الله عليه وسلم بأن هذا الجزء من المخ (الناصية) هو مركز القيادة للإنسان والدواب وأنه مصدر الكذب والخطيئة.

• لقد أضطر أكابر المفسرين إلى تأويل النص الظاهر بين أيديهم لعدم إحاطتهم علماً بهذا السر، حتى يصونوا القرآن من تكذيب البشر الجاهلين بهذه الحقيقة طوال العصور الماضية، بينما نرى الأمر في غاية الوضوح في كتاب الله وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم في أن الناصية هي مركز القيادة والتوجيه في الإنسان والدواب.

فمن أخبر محمد صلى الله عليه وسلم من بين كل أمم الأرض بهذا السر وبهذا الحقيقة؟!

إنه العلم الإلهي الذي لا يأتيه الباطل من بين يديه ولا من خلفه وهو شهادة من الله بأن القرآن من عنده، لأنه نزل بعلمه سبحانه.

المراجع العلمية :

 

ADHD and Frontal Lobe Dysfunction

http://web4health.info/en/answers/adhd-cause-frontal.htm

http://en.wikipedia.org/wiki/Frontal_lobe

لبن الإبل: بين التراث والعلم الحديث

لبن الإبل: بين التراث والعلم الحديث
مقدمة
د.”معزالإسلام” عزت فارس
أستاذ مساعد-قسم التغذية السريرية
كلية العلوم الطبية التطبيقية، جامعة حائل، المملكة العربية السعودية
كلية الصيدلة والعلوم الطبية، جامعة البترا، الأردن
مقدمة
خلق الله تعالى الإبل وجعلها محطاً لأنظار المتأملين وموطناً لاعتبار المعتبرين ﴿أَفَلا يَنْظُرُونَ إِلَى الإبل كَيْفَ خُلِقَتْ﴾ (الغاشية: ١٧). ولعل لفظة “الإبل” توحي بأن كل ما في هذا المخلوق العجيب وكل ما يتعلق به هو موضع إعجاز وإبداع، بما في ذلك أعضاءها وأطرافها وحركاتها وصفاتها الجسمية وسلوكياتها الحيوية، ولبنها بل وحتى بولها وروثها. ومازال البحث العلمي يتواصل في الكشف عن مكنونات هذا المخلوق وأسرار خلقه، فكان مما تعمق به الباحثون هو معرفة أسرار لبن الإبل. وتجدر الإشارة ابتداءً إلى أن كلمة ” لبن ” في اللغة يقصد بها الحليب، وهو ما يؤخذ بالحلابة من إفراز الغدد الثديية من إناث الثدييات، ومصداق ذلك قول الحق تبارك وتعالى: ﴿وَإِنَّ لَكُمْ فِي الأَنْعَامِ لَعِبْرَةً نُّسْقِيكُم مِّمَّا فِي بُطُونِهِ مِن بَيْنِ فَرْثٍ وَدَمٍ لَّبَناً خَالِصاً سَآئِغاً لِلشَّارِبِينَ﴾ (النحل: 66)، فلا بد عند الحديث عن اللبن المخمر أو الرائب Yogurtمن إضافة كلمة “رائب” أو “مخمر” لتمييزه عن اللبن الطبيعي غير المخمر، أي الحليب. وقبل أن نشرع في الحديث عن لبن الإبل لا بد من التعرف على هذا المخلوق العجيب، الذي عرف منذ القدم بلقب “سفينة الصحراء”.
نبذة تاريخية
تنتمي الإبل، وهي الجمال الكثيرة وتشمل الجمال والنوق، إلى الفصيلة الإبلية Camelidae، وهي نوعان من جنس واحد، أحدها الجمل العربي ذو السنام الواحد Camelus dromedaries الذي ينتشر في المناطق الحارة كالبلدان العربية في آسيا وإفريقيا، والراجح أنه قد استؤنس في وسط شبه الجزيرة العربية وجنوبيِّها منذ أقل من خمسة آلاف سنة، ويتبعه معظم إبل العالم، ومنه سلالات كثيرة مختلفة الألوان والمزايا. أما الآخر فذو السنامين Camelus bactrianus ، وهو قاتم اللون طويل الوبر وينتشر في البلدان الباردة مثل بلاد المغول أي منغوليا وجنوب الصين وكازاخستان. ويقدر عدد رؤوس الجمال في العالم ،تبعاً لتقديرات منظمة الأغذية والزراعة الدولية للعام 2008، بقرابة 20 مليون رأساً، يتواجد معظمها في الصومال من القرن الإفريقي.
تعد الإبل عبر التاريخ مصدراً مهماً لغذاء الإنسان، ووسيلة رئيسة للتنقل، وكذا لإنتاج الوبر الذي يدخل في صناعة أنسجة الخيام وبعض الألبسة، فضلاً عن استخدامها في اللعب كسباق الهجن وغيرها. وتقوم النوق، أي أنثى الإبل، بدور مهم في تزويد الإنسان باللبن، حيث ينتشر استخدام لبنها خاصة في جزيرة العرب والسودان، كما ينتشر استخدام لبن الإبل المخمر في العديد من بلدان العالم كالهند وروسيا والسودان.
وقد عرف استخدام لبن الإبل في علاج عديد من الأمراض عبر التاريخ، ومايزال يستخدم في الطب الشعبي كعلاج للخرَب واليرقان والسل الرئوي والأزمة الصدرية واللشمانيا أو الداء الأسود. ومؤخراً، ازداد البحث العلمي حول استخدام لبن الإبل في علاج الأمراض والوقاية منها، حيث أظهرت دراسات علمية تميز هذا اللبن بخصائص علاجية واستطبابية سنأتي على ذكرها تفصيلاً.
ولا تقتصر جوانب التميز في الإبل على اللبن فحسب، بل تتعداها إلى بوله، والذي بات يستعمل في علاج حالات مرضية مثل الالتهاب الكبدي والاستسقاء، وكان من قبل يستعمل في علاج عدد من الأمراض. وفي هذا السياق نستذكر الحديث النبوي الشريف الذي يظهر أهمية ألبان الإبل و أبوالها في الاستشفاء من الأدواء، حيث جاء في الحديث الصحيح أن رسول الله – صلى الله عليه وسلم- أمر الأعراب الذين جاؤا إلى المدينة وقد هزلت أجسامهم واصفرت جلودهم وانتفخت بطونهم بأن يلحقوا بإبل المسلمين التي ترعى خارج المدينة وأن يأخذوا من ألبانها وأبوالها، ففعلوا حتى شفوا مما أصابهم.
إنتاج واستهلاك اللبن
نظراً لتمركز الإبل في المناطق الصحراوية والجافة في البلدان العربية المختلفة، فإن تقدير كمية إنتاج لبن الإبل أمر متعذَّر. ومع هذا فإن تقديرات منظمة الأغذية والزراعة الدولية للعام 2003 حول كمية إنتاج ألبان الإبل بنوعيها في العالم تقدر بحوالي 5.3 مليون طن في العام، يستهلك منها فقط 1.3 مليون طن بينما يذهب الباقي لاستهلاك صغار الحيوانات. وتعد الصومال أكبرَ منتجٍ للبن الإبل في العالم ، تليها المملكة العربية السعودية.
وتمتاز الإبل بقدرتها الفائقة على إنتاج اللبن على الرغم من الظروف القاسية التي تعيشها، وكذلك بغزارة الإنتاج وطول مدة العطاء إذا ما قورنت مع بقية الحيوانات اللبونة، ومع احتياجاتها الغذائية المتوسطة والأقل من غيرها من الحيوانات الشبيهة. وتقدر كمية إنتاج اللبن خلال مدة الإنتاج التي تقدر بحوالي 8-18 شهر بقرابة 1000-2000 كغم، ويقدر المتوسط اليومي لإنتاج اللبن لها بحوالي 3-10 كغم خلال تلك المدة، وقد تزداد هذه الكمية إلى 20 كغم/يوم في حال تحسن ظروف الإنتاج مثل توافر الماء والعلف والرعاية الصحية، حتى إنه قد سجلت كمية مقدارها 35 كغم في بعض الحالات الاستثنائية.
ويتم استهلاك معظم لبن الإبل من قبل مربي الإبل وعائلاتهم وحيواناتهم، في حين يتم تصدير القليل منه إلى الأسواق القريبة؛ نظراً لبعد المسافة بين أماكن الرعي والإنتاج، والأسواق في المدن الرئيسة. ومع هذا فقد تم إنتاج أنواع من لبن الإبل وتسويقها على المستوى التجاري، كما هو الحال في الإمارات العربية المتحدة حيث بات ينتَج لبن الإبل ويسوَّق في إمارة دبي تحت مسمى تجاري معروف هو ®Camelicious. ونتيجة لتزايد الطلب على استهلاك منتجات ألبان الإبل في أسواق الخليج العربي، فقد تم تطوير عدد من المنتجات الغذائية مثل لبن الشوكولاته والجبن والبوظة المثلجة المصنوعة من لبن الإبل، وكذلك اللبن الرائب والزبد، وهي منتجات ذات صفات حسية متقبلة وقيمة غذائية عالية ومرشحة لأن تكون منافساً لغيرها من منتجات الألبان التقليدية. وقد تم خلال العام المنصرم افتتاح مطعم للوجبات السريعة (اللحم المتبل أو البرجر وشطائر اللحم) المصنعة من لحوم الإبل في مدينة الرياض.

سائح اجنبي يشرب حليب الإبل
سائح اجنبي يشرب حليب الابل
خصائص لبن الإبل
عند الحديث عن لبن الإبل، فإن الحديث يقتصر على اللبن المأخوذ من النوع الشائع في المنطقة العربية أو ما عرف سابقاً بذي السنام الواحد، حيث يختلف في خصائصه ومكوناته عن الإبل ذي السنامين بسبب الاختلاف في طبيعة البيئة التي يعشها كل نوع ونوع الغذاء المتوافر لها. ومن الخصائص العامة التي يمتاز بها لبن الإبل أنه ذو لون أبيض داكن غير ناصع، وذو مذاق متقبل، وهو مذاق يجمع بين الطعم الحلو والحاد، ويأخذ صفة الملوحة أحياناً كثيرة تبعاً لنوع العلف الذي يتناوله وكمية مياه الشرب. كما يمتاز لبن الإبل أنه أقل لزوجة من لبن البقر، وتبلغ درجة حموضته 6.5-6.7 ، وقد تنخفض إلى 6.0 في بعض الحالات، وهي درجة حموضة أقل من تلك التي للبن البقر ومشابهة تقريباً للبن الغنم.
ومن أغرب ما يمتاز به لبن الإبل عن غيره قدرته على البقاء في ظروف الجو العادية وبدون معاملة حرارية لمدة زمنية ممتدة دون حدوث تغيرات سلبية على قوامه وطعمه ورائحته. ففي حين يحتاج لبن البقر إلى 3 ساعات لتزداد حموضته عند تركه على درجة حرارة الغرفة، فإن لبن الإبل يحتاج إلى ثمان ساعات كي يصل إلى نفس مستوى الحموضة، وفي حين يحتاج لبن البقر إلى 48 ساعة ليصبح طعمه شديد الحموضة لاذعاً ولكي يتجبن البروتين فيه؛ فإن لبن الإبل يحتاج إلى سبعة أيام في نفس الظروف. ولعل من أبرز ما يكسب لبن الإبل تلك الخصائص المقاومة للفساد احتواؤه على مركبات مانعة لنمو الجراثيم مثل إنزيم اللايسوزيم المحلل للميكروبات وبروتينات اللاكتوفيرين والبروتينات المناعية بكميات أكثر مما تحتويها أنواع اللبن الأخرى.
تركيب لبن الإبل
يعد لبن الإبل غذاءً كاملاً، أي أنه يغطي الاحتياجات الغذائية للكائن الحي كاملة ، ولكن ليس للإنسان بل لصغار الإبل الرضيعة، وهو مع هذا يعد غذاءً ذا قيمة غذائية وصحية عالية للإنسان، وإن لم يكن غذاء كاملاً. وقد اهتم العلماء والباحثون في دراسة مكوِّنات لبن الإبل وتركيبه، وأظهرت نتائج الدراسات تبايناً واختلافاً واضحاً في قيم التحليل، وذلك لاختلاف ظروف الإنتاج كالعوامل البيئية والجغرافية والموسمية، الصيف والشتاء، ووفرة الماء ونوع العلف المقدم للإبل في كل دراسة، وكذا تبعاً لطرق التحليل وطرائق أخذ العينات. وبالنظر إلى مجمل الدراسات المنشورة ، حسبما أوردتها دراسة المراجعة العلمية للعالِمين الحاج والكنهل، والمنشورة في الدورية العالمية لبحوث الألبان للعام 2010، فإن متوسط قيم التحليل الغذائي للبن الإبل كان على النحو التالي:
البروتين (3.1%): يتفاوت محتوى لبن الإبل من البروتين تبعاً للاختلاف في نوع السلالة التي ينتمي اليها، وتبعاً للموسم الذي يتم فيه الرعي، حيث أظهرت الدراسات احتواء سلالة جمال “المجاهيم” كميات من البروتين أكبر من تلك في غيرها من السلالات، وأظهرت الدراسات أن كمية البروتين تقل في فصل الصيف في حين ترتفع في فصل الربيع. ولعل من أبرز ما يميز بروتين لبن الإبل احتواؤه على كميات كبيرة من نوع البروتين المعروف بالكازيين Casein، والذي يمثل أكثر من نصف أنواع البروتين الموجودة في اللبن (50-80% من كمية البروتين)، في حين يمثل النوع الآخر المعروف ببروتين الشِّرش Whey الجزء الأقل المتبقي منه. ومن خصائص بروتين الكازين التي تكسب لبن الإبل ميزة إضافية أنه النوع الأسهل هضماً والأقل تسبباً بالتحسس لأمعاء الطفل الرضيع، إذا ما قورن بغيره من أنواع البرويتن كتلك لموجودة في لبن البقر، وهو ما يجعل لبن الإبل أقرب وأكثر شبهاً بلبن الإنسان من لبن البقر، وأكثر أماناً ضد التحسس. وبالنظر إلى نوعية الأحماض الأمينية المكونة لبروتين لبن الإبل، فقد أظهرت الدراسات تشابها بين أنواع الأحماض الأمينية في كل من لبن الإبل والبقر، مع اختلاف بسيط يتمثل في انخفاض محتوى الأول من الأحماض الأمينية الجلايسين والسيستيين بالمقارنة مع الثاني. أما عن المكون الآخر من البروتين، أي بروتين الشرش، فإنه يتواجد بكميات أقل مما هو عليه الحال في بروتين لبن البقر.

صور لحليب الابل المليء بالرغوة
الدهون(3.5%): يتراوح محتوى الدهون في لبن الإبل ما بين 1.2-6.4%، وبمتوسط مقداره 3.5%. ويقترن الاختلاف في محتوى الدهون بلبن الإبل بمحتوى البروتين فيه،كما يقل محتوى الدهون بشكل كبير في حالات الجفاف وعطش الإبل، ويصل الانخفاض إلى 74% عن المحتوى الأصلي. ويعزى اللون الأبيض الأقل اصفراراً للبن الإبل بالمقارنة مع لبن البقر، الأكثر اصفراراً، إلى تدني كمية مركبات الكاروتين في الأول مقارنة بالثاني. و يمتاز لبن الإبل باحتوائه على كميات أكبر من الأحماض الدهنية طويلة السلسلة مقارنة بدهون لبن البقر، فضلاً عن احتوائه على كميات أكبر من الأحماض الدهنية غير المشبعة ،بنسبة تصل إلى 43%، وكميات أقل من الأحماض المشبعة بالمقارنة مع لبن البقر؛ ما يجعل من لبن الإبل خياراً مناسباً لمرضى القلب وارتفاع دهون وكوليسترول الدم. وفي المقابل، فإن لبن الإبل يحوي كميات متفاوتة من الكولسترول ترتفع أو تنخفض أحياناً بالمقارنة مع لبن البقر، تبعاً لعوامل الرعاية المختلفة.
سكر اللبن (اللاكتوز) (4.4%): يعد محتوى سكر اللبن الأقل تأثراً بظروف الرعي والمناخ السائد وطبيعة العلف والأكثر ثباتاً بخلاف غيره من العناصر الغذائية.وبالنظر إلى جداول التركيب الغذائي، نجد أن محتوى سكر اللاكتوز في لبن الإبل (4.4%) أقل من مثيله في لبن البقر (5.26%)، الأمر الذي يجعل من لبن الإبل أكثر أماناً وفائدة للمرضى الذين يعانون من حالة عدم تحمل سكر اللاكتوز، وهي حالة مرضية تنتشر في عدد من بلدان العالم وخاصة دول شرق آسيا، وينتج عنها حصول اضطرابات معوية بعد تناول اللبن. ويحصل هذا المرض نتيجة لغياب إنزيم اللاكتيز المحلل لسكر اللبن في الأمعاء بسبب اختلالات جينية لدى المرضى المصابين به.
الأملاح (0.79%): مثل غيرها من مكونات اللبن، تختلف كمية الأملاح المعدنية باختلاف السلالة والظروف البيئية. ويعد لبن الإبل مصدراً مميزاً لعنصر الكلوريد، وذلك نتيجة لارتفاع محتوى هذا المعدن في النباتات التي يعتمد عليها الجمل في غذائه.و بالمجمل، فإن محتوى لبن الإبل يعد مرتفعاً من الأملاح النزرة كالزنك والحديد والنحاس والمنغنيز والكبرى كالصوديوم والبوتاسيوم والكلوريد، في حين يتشابه محتوى لبن الإبل مع لبن البقر في كل من الكالسيوم والفوسفور والمغنيسيوم. وبالنظر إلى سلوك الجمال، وجد الباحثون أنها تميل نحو تناول النباتات الرعوية المحبة للملوحة، وذلك كوسيلة طبيعية لتعويض الفاقد من الأملاح من جسمها نتيجة للتعرق والتعرض للحر لمدد زمنية طويلة، الأمر الذي يجعل من طعم اللبن حلواً ومائلاً للملوحة قليلاً.
الفيتامينات: يحوي لبن الإبل كغيره من أنواع اللبن كميات متفاوتة من فيتامينات (ج) و (هــ) و (د) و (أ) وبعض فيتامينات (ب) المركب، ولكنه في المقابل يمتاز عن غيره من أنواع اللبن باحتوائه كميات زائدة من فيتامين ج، وهي كمية تزيد عن تلك الموجودة في لبن البقر بـ3-5 أضعاف. وهذا الفيتامين معروف بدوره في منع التأكسد والمساهمة في بناء الأنسجة الضامة وتقوية المناعة ضد الأمراض. وعليه فإن لبن الإبل يمكن أن يسهم بشكل كبير في تزويد سكان الصحراء بحاجتهم من هذا الفيتامين الذي اعتاد أهل الريف والحضر على الحصول عليه من الخضروات والفواكه، وأن تواجد فيتامين ج بهذه الكمية الكبيرة نسبياً يسهم كذلك في إطالة أمد صلاحية اللبن ورفع مقاومته للفساد الحسي الناتج عن التأكسد الهوائي لدهونه. وبالإضافة إلى هذا الفيتامين، يحوي لبن الإبل كمية أكبر من فيتامينات حمض البانتوثينيك وحمض الفوليك وكوبالامين (ب12) ونياسين (ب 3) مقارنة بمثيله من لبن البقر. وفي المقابل، فإن لبن الإبل تقل فيه كميات فيتامينات أ و ريبوفلافين (ب2). وتبعاً للتوصيات الغذائية الأمريكية، فإن كوباً واحداً من لبن الإبل يلبي 15.5% من حاجة جسم البالغ من فيتامين الكوبالامين (ب12)، و8.25% من حاجته من الريبوفلافين (ب2)، و5.25% من فيتامين أ، و10.5% من كل من فيتامينات ج وثيامين (ب1) وبيرودوكسين (ب6).
منتجات لبن الإبل
إن التطور التقني والاهتمام العلمي بلبن الإبل قد أسهم في تطوير عديد من المنتجات الغذائية منه، وأصبحت هذه المنتجات موضع اهتمام المستهلكين؛ نظراً لما يكشفه العلم الحديث من حقائق حول فوائده، ومن بعدها فوائد منتجاته، ولارتقاء مستوى الوعي الصحي والغذائي لدى المستهلكين. وعلى الرغم من ذلك، فإن منتجات لبن الإبل تبقى أكثر محدودية وأقل انتشاراً، وذلك لسبب بسيط هو قلة كميات الإنتاج بالمقارنة مع غيره من أنواع اللبن، كالبقر والغنم. بالإضافة إلى جملة من العوامل الأصيلة فيه والتي تعيق عملية تطوير المنتجات الغذائية كالجبنة وغيرها، ومنها:
أ‌. طول مدة التجبن للبروتين: وهذا الأمر يجعل من المدة اللازمة لتجبن بروتين اللبن 3-5 أضعاف المدة اللازمة لتجبن لبن البقر. ويعزى هذا الامر أساساً إلى الاختلاف المذكور في محتوى وطبيعة بروتينات لبن الإبل المذكورة تحت بند البروتين المتمثلة في بروتين الكازيين المسؤول عن التجبن.
ب‌. ضعف الخثرة: ويعزى ذلك إلى التدني النسبي لمجموع المواد الصلبة في لبن الإبل (11.9%) مقارنة مع مثيلاتها في لبن البقر والغنم، وخاصة بالنسبة لبروتين الكازيين. كما تعزى هذه الخاصية كذلك إلى صغر حجم حبيبات الدهن في لبن الإبل مقارنة مع لبن البقر.
ت‌. ضعف تأثير المنفحة (إنزيم التجبن Rennet) المسببة للتجبن: حيث أظهرت الدراسات أن الخثرة الناتجة عن تجبن لبن الإبل تعد ضعيفة وغير متماسكة، الأمر الذي ينعكس سلباً على الخصائص الحسية للمنتجات المشتقة منها.
ث‌. تدني كمية إنتاج الجبن: تقل كمية الجبن الطري الناتج عن تجبين لبن الإبل عن مثيلتها في لبن البقر بحوالي النصف، ففي حين ينتج كيلو غرام اللبن البقري حوالي ربع كيلو غرام من الجبن؛ فإن لبن الإبل ينتج نصف هذه الكمية (حوالي 120 غم) ، الأمر الذي يجعل من لبن الإبل مصدراً غير مجدٍ للجبن من الناحية الاقتصادية.
الخصائص الوظيفية للبن الإبل
برز في العقدين المنصرمين مفهوم “الأغذية الوظيفية” Functional Foods نتيجة لتطور الفهم العلمي لدور بعض الأغذية كمصدر للعناصر الغذائية فحسب إلى مصدر لمركبات حيوية نشطة تسهم في الحد من الإصابة بالأمراض أو الوقاية منها والتخفيف من حدتها، بالإضافة إلى العناصر الغذائية الأساسية. ونتيجة للتطور الحاصل في البحث العلمي حول لبن الإبل، فقد تطورت النظرة إلى القيمة الغذائية والصحية لهذا المنتج من كونه مصدراً للبروتينات والأحماض الأمينية فقط، إلى مصدر متميز للعديد من المركبات النشطة ذات الخصائص الوظيفية والصحية المتعددة، ما يجعل من لبن الإبل مرشحاً للانضمام إلى قائمة الأغذية الوظيفية.
وخلال العقود المنصرمة، أظهر عديد من الدراسات العلمية أن للبن الإبل كثير من الفوائد الصحية، فضلاً عن الغذائية، نتيجة لوجود تلك المركبات الحيوية النشطة طبيعياً في لبن الإبل. وتؤكد أوجه الاستعمال الكثيرة التي تعارف الناس عليها منذ مدد طويلة من الزمن وفي عدد من المجتمعات البشرية، أن للبن الإبل الطازج أو المخمر فوائد صحية، وقد استخدم في علاج العديد من الامراض مثل الخرب واليرقان والسل الرئوي والأزمة الصدرية واللشمانيا أو الداء الأسود. ولذا فقد قام العلماء بسبر أغوار تلك المركبات لتحديد ماهيتها وكمياتها وطرائق تأثيرها على صحة الجسم، فكان منها:
1. التأثير المخفض لارتفاع ضغط الدم: ويعزى إلى قدرة بروتينات لبن الإبل على منع وتثبيط إنزيم يرمز له بالرمز ACE، وهو إنزيم مسؤول عن رفع ضغط الدم من خلال زيادة قدرة الجسم على حبس السوائل ومنع طرحها خارجاً. ويزداد هذا التاثير المخفض لارتفاع الضغط من خلال تخمير لبن الإبل وإنتاج اللبن الرائب منه، حيث تسهم البكتيريا النافعة المسؤولة عن التخمر في زيادة كمية البروتينات المثبطة لهذا الإنزيم.
2. التأثير المخفض لكولسترول الدم: أظهرت نتائج عدد من الدراسات التجريبية على الإنسان والحيوان قدرة لبن الإبل على خفض كولسترول الدم. وقد تعددت الفرضيات التي وضعت لتفسير هذا التأثير، فكان منها وجود حمض الاوروتيك Orotic acid وغيرها من الفرضيات التي تتمحور حول دور بروتينات اللبن في الحد من ارتفاع كولسترول الدم.
3. التأثير المخفض لسكر الدم: أظهرت نتائج الدراسات العلمية أن للبن الإبل دوراً مباشراً في خفض سكر الدم، وأكدت ذلك الدراسات التي أثبتت أن قبيلة الرايكا الهندية تمتاز بتدني الإصابة بداء السكري بين أهلها، نتيجة لارتفاع مستوى استهلاكهم للبن الإبل بالمقارنة مع غيرهم من السكان. كما أظهرت دراسات أخرى أن للبن الإبل قدرة على ضبط مستوى السكر في حيوانات التجارب المصابة بداء السكري من النوع الاول. ويعزى هذا التأثير إلى احتواء لبن الإبل على كميات كبيرة من مركبات طبيعية شبيهة بالانسولين المسؤول عن ضبط سكر الدم، كما أن لصغر حجم البروتينات المناعية في لبن الإبل دوراً في التقليل من ارتفاع سكر الدم من خلال تأثيرها الإيجابي على خلايا بيتا المفرزة لهذا الهرمون المنظم.
4. التأثير المضاد للأحياء المجهرية: أظهرت العديد من الدراسات قدرة لبن الإبل على مقاومة ومنع نمو الأحياء الدقيقة الممرضة مثل البكتيريا الموجبة لصبغة غرام مثل الليستيريا والاشيريشية القولونية والعنقودية الذهبية والسالمونيلا. وكما ذكر سابقاً، فإن هذا التأثير يعزى إلى وجود مركبات مانعة لنمو الجراثيم مثل إنزيم اللايسوزيم وبروتين اللاكتوفيرين وإنزيم اللاكتوبيروكسيديز والبروتينات المناعية المختلفة، وهي مركبات تتواجد بكميات أكبر في لبن الإبل بالمقارنة مع لبن البقر. ومع أهمية هذه الخاصية من الناحة الصحية، إلا أن لها تأثيراً سلبياً في عملية صنع اللبن الرائب من لبن الإبل، بفعل إنزيم اللايسوزيم الذي يعمل على إطالة الوقت اللازم لتكوين خثرة اللبن.
5. التأثير المخفض للتحسس. اقترح لبن الإبل مؤخرا ليكون الخيار الأفضل للذين يعانون من مرض تحسس بروتين اللبن البقري، وهو بديل أفضل من لبن فول الصويا الذي أظهرت الدراسات العلمية أنه يسبب التحسس كذلك لعدد من هؤلاء المرضى.
الخاتمة:
إن النتائج التي أبرزتها الدراسات العلمية الحديثة تؤكد أهمية لبن الإبل كأحد الأغذية الوظيفية والصحية المهمة، الأمر الذي يدفعنا إلى مزيد اهتمام بإكثار الإبل وزيادة أعدادها وتضخيم مزارعها، وكذا الاهتمام بلبنها من خلال تحسين ظروف ومدخلات إنتاجه وتطوير منتجاته، فضلاً عن تكثيف البحوث العلمية حول علاقته بالعلاج والوقاية من الأمراض المزمنة والمستعصية التي يزداد انتشارها في بلادنا يوماً بعد يوم، وخاصة السكري وأمراض القلب الوعائية والمتلازمة الأيضية وأنواع السرطان المختلفة.
ملاحظة مهمة: اعتمد هذا المقال أساساً على المراجعة العلمية المنشورة في الدورية العالمية لبحوث الألبان:
Omar A. Al Haj, Hamad A. Al Kanhal. (2010). Compositional, technological and nutritional aspects of dromedary camel milk. International Dairy Journal, 20:811-821.
المراجع:
1. .قاموس القرآن الكريم/معجم الحيوان، مؤسسة الكويت للتقدم العلمي، ط 2، الكويت،1997 ، (النسخةالالكترونية).