تأسيس الوكالة الاسلامية للبحث العلمي

الوكالة الاسلامية للبحث العلمي
بسم الله الرحمن الرحيم
في هذا الليلة. ليلة الثلاثون من شهر رمضان المبارك لعام ١٤٣٣ هجرية
في خضم احداث الحياة الغامرة وبين صفحات صخب الحياة الشديد وبين جنبات كتاب الدنيا القديم يقف الانسان حائرا بين ما يراه وبين ما رآه  حائرا بين عقول قضت وانتهت وعقول غربية تسعى للكثير وتطمع بالمزيد. وبين عقول عربية همها ان ترتاح من كل ما بدات به هذه المقاله.
ابدع علماء مسلمين فاخترعوا وابتكروا وأنتجوا كثيرا مما نستخدمه الان في حياتنا اليومية. او ساهموا في ذلك بطريقة او اخرى ……. ولكن  :
اين عقولنا الحاضرة ؟
اين عقولنا المبدعة ؟
اين قدراتنا ؟
اين أفكارنا ؟

اين كثيرا مما أوجدوه قبلنا !!!

ان الناظر في مانعيشه اليوم ليجد بان الانسان يستطيع فعل الكثير والكثير مما لا يصدقه العقل

فان كان العقل البشري بهذه القدرة نظرا للتطور الذي نشاهده من عام الى عام ومن قرن الى قرن فإننا نثق باننا نستطيع أيضاً ان نصل الى ما وصل اليه الغرب  وان نوجد لأنفسنا عالما نعيش به يدعونا الى ان نعقد العزم وان نكون يد واحده وعقل واحد ثم ننطلق الى مجالات العلوم المتنوعة

اننا نفتقر الى عقول تحقق لنفسها الاستقلالية للوصول الى القمة اننا نفتقر الى ان ننطلق الى علوم الحياة بما نملكه من كنز عظيم منذ اربعة عشر قرنا

اننا من الممكن ان نقود العالم علميا واجتماعيا وثقافيا بمعجزات العلم الموجودة لدينا فنحن نملك المفاتيح. ونحن نملك الأدلة ونحن نملك الطريق ونحن نملك قدرة الوصول ونحن نملك اختصار المسافات ونحن نملك التحليل ونحن نملك علوم الماضي والحاضر والمستقبل

ليست مبالغة ولكنها حقيقة غفلنا  عنها واغفلها علمائنا. نستطيع البحث في القران الكريم والسنة النبوية فنخترع ونكتشف ونسجل تقدمنا العلمي بكل ثقة وبكل ادلتنا المحسوسة

فأين نحن من ذلك كله … كل همنا. ان ننتظر الغرب يكتشف ثم نصيح. انه موجود عندنا منذ اربعة عشر قرنا !!!!  اين نحن قبل ان يكتشفوه اين نحن من التدبر للقران اين نحن من ان ننشيء وكالة  اسلامية للبحث العلمي

والله ثم والله. ان هذا القران الكريم وسنة النبي الكريم صلى الله عليه وسلم. هما طريقنا للتقدم والرفعة والعلو في هذا العالم

لماذا ننتظرهم يكتشفوا ويسجلوا تقدمهم العلمي ونحن فقط نحاجًّهم بانه عندنا …. لماذا لا نبادر بالاكتشاف ثم نرغمهم على تصديقنا ان أرادوا ان يتأكدوا بأنفسهم  بان يوفروا علينا عناء التعب والمصاريف

أيها المسلمون العقلاء. اصحاب العقول المتدبره في كلام الله
أيها العلماء والدعاة والمفكرين
لقد ان أوان الانطلاقة وأوان الابداع الاسلامي بنعيد للإسلام حضارته وتقدمه وازدهاره.

ومن هنا اعلن انني أسست ( الوكالة الاسلامية للبحث العلمي) عبر الفيس بوك وعبر التويتر. وقريبا سيكون لها موقعا إلكترونيا خاصا  ثم مقر دائم في المملكة العربية السعودية او اي دولة تتبرع بمقر لها

مهمتها هو البحث في القران الكريم والسنة النبوية عن اكتشافات حديثة وتسجيلها باسم الاسلام واثباتها للعالم. وليس إثبات حقائق ما توصل اليه الغرب

سنقوم باكتشافات علمية في شتى العلوم لنُعيد للإسلام قوته العلمية ومكانته في إبداع العلوم

مؤسس الوكالة الاسلامية للبحث العلمي
Islamic Agency for Scientific Research
الكابتن الطيار عبدالله الزهراني  Dralzahrani@doctorsway.net
البريد الرسمي للوكالة islamicasr@gmail.com

8 thoughts on “تأسيس الوكالة الاسلامية للبحث العلمي

  1. Hayat AlGhutaimel

    كلل الله سعيكم بالتوفيق ، وبارك في جهودكم ، ونفع بكم الإسلام والمسلمين ..

    رد

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s